محمود حميدة يكشف حقيقة المشاهد الجنسية بفيلم «ورد مسموم»

وفاء الباهي15 ديسمبر 2019آخر تحديث : منذ 8 أشهر
محمود حميدة يكشف حقيقة المشاهد الجنسية بفيلم «ورد مسموم»

كشف النجم القدير محمود حميدة عن أسباب الهجوم على فيلمه الأخير “ورد مسموم”، خاصة الهجوم على المشاهد الجنسية التي تضمنتها مشاهد العمل، وأكد فى إحدى لقاءاته التليفزيونية ببرنامج “عرب وود”، أن المشاهد المخلة الذى شاهدها الجمهور محفزة لطرح الأسئلة فقط، وليست مشاهد جنسية صريحة بين ذكر وأنثى.

قصة الفيلم

الفيلم يتتبع حياة “تحية” عاملة نظافة مراحيض، لم تترك لها الدنيا شيئا سوى أخيها “صقر” عامل المدابغ، الذى تعيش لأجله وتفنى حياتها فى خدمته، تنقلب حياتها رأسا على عقب حينما تعلم أنه يحاول البحث عن فرصة للخروج من جحيم المدابغ، وهو ما ترفضه تحية فتحاول عرقلته بشتى الطرق وتقرر القيام بأى فعل لإبقائه بجانبها.

الجدير بالذكر ان الفيلم عرض الفيلم فى العديد من المهرجانات الدولية، وحصل مؤخرا على 3 جوائز من مهرجان القاهرة السينمائى الدولى، جائزة أفضل فيلم عربى، جائزة لجنة التحكيم للإسهام الفنى، جائزة الأمم المتحدة لشؤون السكان(UNFPA)، كما حصد جائزة الجمهور لأفضل فيلم أجنبي من مهرجان ديوراما الدولى للأفلام فى الهند، وهى الجائزة السادسة التى يحصل عليها الفيلم.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *