مهرجان الموسيقى العربية يُمزج المشاعر الوطنية بين القاهرة والعراق وبيروت

وفاء الباهي11 نوفمبر 2019آخر تحديث : منذ سنة واحدة
مهرجان الموسيقى العربية يُمزج المشاعر الوطنية بين القاهرة والعراق وبيروت

في الليلة العاشرة من مهرجان ومؤتمر الموسيقى العربية بدورته الـ 28 جمع مسرح دار الأوبرا بين مشاعر القاهرة وبغداد وبيروت من خلال أغاني نجوم العرب البارزين لملامح تراث العرب.

وفي أمسية أمس حرص النجوم المشاركين على تقديم التحية لمصر وشعبها من خلال أعمال حماسية وطنية، فعلى مسرح الأوبرا الكبير استقبل الجمهور النجم اللبناني وائل جسار بترحاب وحفاوة ليجذب القلوب بمجموعة من أعماله بمصاحبة الفرقة الموسيقية بقيادة المايسترو عادل عياش.

وصعد المسرح بأغنية لمصر هي بحبك يا مصر التي تفاعل معها الحضور ثم تلاها غريبة الناس، بتوحشيني، جرح الماضي ، مشيت خلاص، النهاية واحدة، عمر واحد، خليني ذكرى، مخبئ إيه إلى جانب زى الهوا، بحبك يا لبنان ، ألف ليلة وليلة، متفوتنيش أنا وحدي، واختتم الحفل بإعادة أغنية مشيت خلاص.

وحرصت المطربة مروة ناجى قد أهدت فقرتها للموسيقار الكبير جمال سلامة لدعمه ومساندته لها وتمنت شفائه وعودته إلى الساحة الفنية بإبداعات جديدة ثم قدمت مش هتنازل عنك، ساعات ساعات، قال جاني بعد يومين، الله الله على المستقبل بمشاركة كورال الأطفال، بالإضافة إلى حبيت من قلبي من أغانيها الخاصة.

أغاني المطرب العراقي همام ابراهيم

بالإضافة إلى الصوت العراقي همام إبراهيم الذي تغنى بمجموعة من الأعمال المصرية والعراقية اختتمها ب يا أغلى اسم في الوجود وصاحبه الجمهور في أدائها إلى جانب أغاني أشهد، أنت الغالي، بغداد، أي دمعة حزن لا ،أنا يا طير ، روح أنا وليلى.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *